هيونداي سوناتا الجديدة قد تتسبب بمقتل شقيقتها ازيرا

Hyundai منذ 3 سنوات و 3 شهور 132
هيونداي سوناتا الجديدة قد تتسبب بمقتل شقيقتها ازيرا

يبدو أن سيارة (هيونداي أزيرا) لا تباع بشكل جيد، فعلى الرغم من كونها سيارة سيدان قوية تتمتع بالكثير من المواصفات الراقية ، إلا أن الجيل الثاني والحاليّ من (أزيرا) لم يحقق رواجاً كبيراً في السوق الأمريكي.
 
ولكن شقيقتها الصغرى (سوناتا) في المقابل حققت نجاحات باهرة في المبيعات، وفي جيلها الجديد لعام 2015 كبرت (سوناتا) من الداخل والخارج وأصبحت تتمتع بتصميم محافظ أكثر، سيروق على الأرجح للزبائن كبار السن – وهم نفسهم الأشخاص الذين صُمّمت أزيرا لتنال إعجابهم.
 
وعند مقارنة مبيعات السيارة بمبيعات منافساتها مثل (تويوتا أفالون) و(بيوك لاكروس)، فإن (أزيرا) تقع في مكان متأخر أيضاً، فعلى سبيل المثال لم تبع الشركة سوى 4,191 سيارة فقط منذ شهر يونيو الماضي، وهو ما يمثل انخفاضاً في المبيعات مقارنة بالمبيعات في نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت 5,792، قارن هذا الرقم عزيزي القارئ بـ32,013 سيارة أفالون و 25,280 سيارة (لاكروس) تم بيعها خلال العام الحالي وحده.
 
والآن ومع الاستعداد لطرح نسخة أكبر وأعلى جودة من طراز (سوناتا) في الأسواق، يبدو أن فرصة (أزيرا) في البقاء لفترة طويلة أصبحت ضئيلة جداً، ولكن وحتى الآن تقول شركة هيونداي أنها لا تخطط لإيقاف صنع أزيرا، فلننتظر لنرى حجم المبيعات آخر العام الحالي، وعلى كل حال فقد أصبح في حكم المؤكد أننا لن نشاهد جيلاً ثالثاً من أزيرا!
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -